قصيدة من التراث الشعبي القبلي للرحامنة

للإستماع للعيطة المرجو الظغط على زر التشغيل أسفله

قصيدة من التراث الشعبي القبلي لبادية الرحامنة يصف المقطع الاول منها معركة سيدي بوعثمان التاريخية بطريقة دقيقة و ملحمية و جزءا من انتفاضة الرحامنة .. وتبقى هذه القصيدة كيف ما كانت الاعتراضات والملاحظات وثيقة تاريخية تتغنى بهذه المنطقة وتنقل الينا بعض الممارسات البشعة و المهينة التي كان يعامل الاهالي بها ايام السيبة على يد المخزن واعوانه ..

المقطع الاول

هزيت عيني ليك آربي
حطيت عيني وافرح قلبي
واللي بغا الله كاع بغيناه
يا ما اضربتو ما اقلتونا
ياك صكونا صاكونا
ياك صاكونا للزيتون
ياك تم ناض الريتول
وحتى واحد فيتا ما هاني

اللي تهرس ها الكرارس
و اللي تفرم يبقى تم
واللي تحف ها شربيلي
واللي تعرى ها سلهامي
واللي بغا اللامة يتعامى
تحزموا وكونوا رجالة
ياودي كونوا عوالين
مشات برا لفم الجمعة
لا خزا نة لا عود بقا
وفين عزك آلقصيبة
وآيت عطا وآيت بوزيد
غوثت الشلحة في الجبال
دارتها نوضة وزغاريت
بين الجبال وبين الطرقان
وفي ساعة ولات غمام
ورا الصابرة ولات احرير
وافين ايامك آبن جرير
ياك الغبرا والكور ايطير
ياك الغبرا واكصاص الخيل
و فين ايامك ألاربعا
كان موسم ولا حركة
لا خزانة ولا عود ابقا
و فين ايامك آبو عثمان
اكدات النار بلا دخان
ورا الطرابش كي بلعمان
ورا الموتى كيف الذبان
ورا العسكر حابس البيبان
ورا الخواجة مزوق لولاد

ب – المقطع الثاني يتغنى القايد العيادي الرحماني

هزيت عيني ليك يآربي
وحطيت عيني وافرح قلبي
دوزها قايد في القياد
دوزها القايد العيادي
وكملها حجة في النبي
مول الثريات الوردية
ورا الخادم تمشي وتجي
ورا العبد يعيط سيدي
ورا اولادو كيف البيزان
ورا اعبيدو كيف الجديان
وياك قايدي في البيرو
واللي بغاتو ليام تديرو
صايك العودة بالمجدول
ولا حسدتوه ديرو كيفو

1- القصيدة من نوع الحوزي المشهور بقلعة السراغنة واحواز مراكش والرحامنة و تضاف لها بعض المقاطع وتحذف أخرى حسب الاجتهاد وقد أديت هذه القصيدة بطرق مختلفة ومقامات متنوعة حسب الامكنة والاحوال .. ولكل مقام مقال ..

*الظاهرة القائدية – القائد العيادي الرحماني نموذجا – مساهمة في دراسة المجتمع المغربي – عمر الابوركي
رسالة جامعية كلية الآداب والعلوم الإنسانية بالرباط 26 مارس 1997 نال بها المؤلف دبلوم الدراسات العليا في السوسيولوجيا بميزة حسن جدا

One Response to قصيدة من التراث الشعبي القبلي للرحامنة

  1. FAKHER EL ABIARI dit :

    Je cherche la version chantée par le groupe Tagadda je pense, je n’arrive pas à mettre la main dessus.

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *